منبر القضية الفلسطينية
Falasteen Flag
Falasteen Flag
منبر القضية الفلسطينية

الصفحة الأساسية > دراسات وتاريخ > الأعلام الجغرافية الفلسطينية بين الطمس والتحريف

الأعلام الجغرافية الفلسطينية بين الطمس والتحريف

الدكتور يحيى عبد الرؤوف جبر

١٨ حزيران (يونيو) ٢٠١٠


المألوف، في كل زمان ومكان، ان يحيا الانسان بين معالم تحمل أسماء من لغته، وتعكس فلسفة قومه في تسمية أعلامهم. وقد بادر اليهود إلى تغيير أسماء كثير من المواقع والبلدان الفلسطينية منذ وقت مبكر ، واستبدلوها بأسماء عبرية غالبا ما تكون توراتية أو لعلاقة بالتوراة والتلمود، إمعانا منهم في التشبث بحق يدعونه في فلسطين، وان كنا لا ننكر أن اليهود استوطنوا أجزاء من بلاد العرب في بعض أحقاب التاريخ. أننا لا ننكر حقهم في الإقامة على نحو ما كان من ذلك في العصور المختلفة في الجزيرة العربية والأندلس وغيرها من بلدان المشرق.
غير أن ما نستنكره هو سلخ فلسطين عن شقيقاتها، وتشريد أهلها، وإحلال اليهود من كل أصقاع العالم بدلا منهم، ولاستكمال حلقات التزوير التاريخي للحقيقة فقد راحوا يغيرون معالم التجمعات البشرية والمواقع الجغرافية ، ويستخرجون من التوارة والتلمود أسماء يطلقونها عليها. ويمكن إجمال أوجه التحريف والتزوير التي طرأت على البلدان والأماكن الفلسطينية.

لطول النص نشر في ملف بي دي إف

انقر على الملف أدناه لتحميله وقراءته.

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.


موقف «فلسطين» | أسرى الحرية | مجازر صهيونية | قضايا عربية ودولية | حوارات | المقالات والآراء | أخبار فلسطين | دراسات وتاريخ | صور وأعلام | توجيهات للكتاب
متابعة نشاط الموقع RSS 2.0